الاثنين، 7 سبتمبر، 2009

نجلاء الأمام ممنوعه من السفر بأمر أمن الدوله


نفت المُحامية والناشطة الحقوقية "نجلاء الإمام (المتنصرة بأسم كاترين)، أن تكون قد حصُلت على تصريح بالسفر إلى الخارج.
وقالت الإمام فى تصريحات خاصة للأقباط الأحرار أن ما نشرته جريدة اليوم السابع على لسان مُحاميها بيتر النجار هو "كذِب وتلفيق" تنتهجه الصحيفة حيالها منذ أعلنت عن اعتناقها للمسيحية .. وقالت أنها لا تزال "حبيسة المنزل" ولا تستطيع الخروج خوفاً على حياتها وحياة أولادها .
وأكدت أن قرار منعها من السفر هو "قرار أمنى" صادر عن جهاز أمن الدولة برقم (7744)، ولا صحة لما نشرته الصُحف من أن القرار صادر عن النائب العام .
واستنكرت الإمام بشدة مُحاولات البعض "المُتاجرة" بقضيتها لتحقيق مكاسب شخصية أو للشهرة و(التلميع) فى وسائل الإعلام، وأكدت أنها لم تُفوض أى شخص أو جهة للحديث بأسمها فى وسائل الإعلام . من جهته كَذّب بيتر رمسيس النجار المُحامى، ما نشرته "اليوم السابع" على لسانه، وصرح للأقباط الأحرار أن الصحيفة تلاعبت بتصريحاته، وأن ما صرح به فقط هو نيته مُطالبة وزير الداحلية بالتصريح لموكلته بالسفر إلى الخارج ومنحها جواز سفر .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق